طرق التعامل مع «غيبوبة السكر» و«صدمة الإنسولين»

عدد المشاهدات 85

08:12 مساءً

الثلاثاء , 13 مارس 2018

طرق التعامل مع «غيبوبة السكر» و«صدمة الإنسولين»
طرق التعامل مع «غيبوبة السكر» و«صدمة الإنسولين»

 

 

من مضاعفات مرض السكري، إصابة المريض بـ«غيبوبة السكر» أو «صدمة الإنسولين»، ولكن كيف يُمكن التفرقة بين الاثنين وما طرق إسعاف المريض في الحالتين؟

تنتج غيبوبة السكر من نقص الإنسولين وكثرة السكر في الدم. أما صدمة الإنسولين، فتنتج من قلة نسبة السكر في الدم، نتيجة تعاطي الإنسولين بكميات كبيرة أو أن المريض لم يأكل بالقدر الكافي أو أخر ميعاد الأكل، أو بذل مجهودا عضليا شديدا. .

 

أعراض غيبوبة السكر

- يكون الجلد جاف ودافيء

- الوجه محتقن

- التنفس سريع

- رائحة النفس مث رائحة التفاح الفاسد

- إحساس المصاب بالعطش

- التبول بكثرة

كيف يُمكن إسعاف المصاب بـ«غيبوبة السكر»؟

يجب نقل المصاب للمستشفى وهو في وضع الإفاقة.

 

أعراض صدمة الإنسولين

- الجلد باهت وشاحب

- عرق بارد

- النبض سريع وضعيف

- شعور بالجوع والضعف العام قبل حدوث الإغماء

- دوخة أو تعب

- صداع ورعشة أو حدوث تشنجات وإغماء

- قد يحدث الإغماء دون أي مقدمات

 

كيف يُمكن إسعاف المصاب بـ«صدمة الإنسولين»؟

يُعطي المريض شرابا سكريا أو عصيرا أو قطعة حلوى، وذلك إذا كان المريض واعيا، ويُنقل فورا للمستشفى مع وضع المصاب في وضع الصدمة.