بعد تلقى العديد من الصدمات فى حياتها ورفض زوجها الانجاب منها تنهى سيده الخصوص حياتها بشكل درامى وتنفذ فى نفسها حكم الإعدام صور

عدد المشاهدات 289

01:05 مساءً

الثلاثاء , 09 إبريل 2019

بعد تلقى العديد من الصدمات فى حياتها ورفض زوجها الانجاب منها تنهى سيده الخصوص حياتها بشكل درامى وتنفذ فى نفسها حكم الإعدام صور
بعد تلقى العديد من الصدمات فى حياتها ورفض زوجها الانجاب منها تنهى سيده الخصوص حياتها بشكل درامى وتنفذ فى نفسها حكم الإعدام صور

 

الحظ السيئ كان لها بالمرصاد، انفصلت عن زوجها بسبب المشاكل لتتزوج باخر فتخسر ابنها الذى أخذه طليقها، لكن حياتها كانت عبارة عن فيلم سينمائى مليء بالاحداث الصادمة حتى وصلت لمرحلة الانتحار وإنهاء حياتها للابد. 

تفاصيل حادث انتحار الزوجة نادية بمنطقة الخصوص كان حديث الأهالى طوال الفترة الماضية تفاصيل مثيرة تحملها القضية الزوجة المتوفاة ارتبطت بزوجها منذ فترة بعد طلاقها ومرت عدة شهور دون أن تنجب ولكن عاطفة الأمومة سيطرت على عقلها بعد اخذ ابنها منها طلبت الزوجة من زوجها الجديد الانجاب لكنه رفض لكونه متزوج من أخرى ومعه ابناء.

فلم تجد الفتاة العشرينية حيلة بعدما وسوس لها الشيطان، إلا أن تتخلص من حياتها تاركة وراءها ذكرياتها مع زوجها الأول وابنها وقامت بشنق نفسها.

اهالى منطقة أرض بلحة بشارع جمعة ، يروون لصدى البلد، تفاصيل الواقعة، قال محمود م. أحد اقارب القتيلة،أنه قبل الواقعة بـ4 ايام وقعت مشادة كلامية بين الزوج وزوجته« أم مروان»، بسبب عدم رغبته فى الخلفة من القتيلة.

وأضاف، بعد مرور عدة ساعات من الواقعة، أحضر الزوج بعض ملابسة وقام بمغادرة الشقة متوجهًا الى محل سكنة الاصلى مع زوجته الاولى بطنطا، وخلال هذه الفترة لم تظهر الزوجة كعادتها.

وتابع محمد، حضرت ام مروان الى شقة شقيقتها التى تقطن فى نفس العقار واخبرتها بانه وقعت مشادة كلامية بينها وبين زوجها بسبب عدم رفغبته الانجاب منها، وفى تلك اللحظة اخبرتها القتيلة بإن زوجها يرفض إلانجاب بسبب انه معه بنته الكبيرة على وشك الزواج وانه يقوم بتجهيزها لاتمام زواجها، وليس معه أموال لكي ينفق عيها بصحبة طفلها الذي تريد إنجابة.

وأوضح، مكثت القتيلة مع شقيقتها ما يقرب من ساعتين يتحدثان سويًا عن حل المشكلة التى وقعت بينها وبين زوجها، وبعدها غادرت القتيلة شقة شقيقتها وذهبت الى شقتها فى نفس العقار، ومكثت ما يقرب من 3 أيام لم تظهر خلالها القتيلة فى الشارع.

واستطرد، بعد مرور اليوم الثاني ذهبت شقيقة القتيلة لتطرق باب شقتها، ولكن كانت القتيلة نفذت حكم الاعدام على نفسها، وبعد مرور ثلاث دقائق، لم تجد شقيقة القتيلة حلًا فى الاطمئنان على شقيقتها، وهنا قامت بالاتصال بأحد اقاربها الذي حضر وقرر الاتصال بزوجها.

يكمل محمد ، حضر زوج القتيلة فى تمام الساعه الرابعة ونصف فجرًا من يوم الواقعة، قمنا خلالها بكسر باب الشقة، لنجد الجثة ملقاة على الأرض وأمامها صور زوجها الأول وابنها وأدوات المشنقة الطرح، على الفور قمنا بالاتصال بالاجهزة الامنية التى حضرت وتم نقل الجثة الى المشرحة، وبعدها تم التصريح بدفنها.

وأنهى محمد كلامه لـ صدى البلد قائلًا،«حسبي الله ونعم الوكيل فى زوجها، رفض إلانجاب منها فخلصت على نفسها لو كان خلاها انجبت طفلًا مكنش ده هيكون حالها».

كانت اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية تلقى إخطارا من العميد محمد سعيد، رئيس مباحث الخصوص بالعثور على جثة ربة منزل مشنوقة داخل مسكنها بالخصوص

وكشفت تحريات المقدم محمود عادل، رئيس مباحث الخصوص، أن المتوفاة أقدمت على الانتحار شنقا لرغبتها في الإنجاب ورفض زوجها بحجة أنها الزوجة الثانية وأن لديه أسرة وزوجة أخرى في محافظة الغربية.

كما تبين من التحريات أن المتوفاة كانت متزوجة من قبل ولديها طفل 10 سنوات يعيش مع والده، وأنها تزوجت زوجها الحالي الذي كان يقضي وقته بين الإقامة معها والإقامة مع زوجته الأخرى في الغربية، وأنها طلبت منه الإنجاب ولكنه رفض بشدة، فاستغلت غيابه عند زوجته الأخرى وقامت بشنق نفسها في سقف حجرة النوم بمسكنها، وتم التحفظ على الجثة.

وأمرت النيابة بندب الطب الشرعي لمناظرة الجثة لمعرفة سبب الوفاة وطلب تحريات المباحث حول الواقعة.
christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com

 

هذا الخبر منقول من : صدى البلد