​بعد 5 أشهر من الجريمة.. أحمد يعترف بذبح شقيقته لقيتها في حضن جارنا

عدد المشاهدات 292

05:24 مساءً

الخميس , 26 سبتمبر 2019

​بعد 5 أشهر من الجريمة.. أحمد يعترف بذبح شقيقته لقيتها في حضن جارنا
​بعد 5 أشهر من الجريمة.. أحمد يعترف بذبح شقيقته لقيتها في حضن جارنا

 

اقتادت أجهزة الأمن بالجيزة، صباح اليوم، الشاب المتهم بقتل شقيقته بمدينة الحوامدية في الجيزة، وحمل جثتها وإلقائها أمام منزلة العائلة، بالمنطقة، إلى النيابة العامة، وجرى عرضه لإعلانه بقرار إحالته للمحاكمة الجنائية، بعد أنَّ نسبت إليه تهمة القتل العمد.
حضر المتهم في حراسة أمنية مشددة أشرف عليها اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية، والعقيد أحمد نجم مفتش مباحث جنوب الجيزة، إلى النيابة في تمام الساعة التاسعة والنصف من صباح اليوم، وتمّ عرضه على محقق النيابة الذي باشرت التحقيق في الواقعة منذ 5 أشهر. .
واعترف المتهم بارتكاب جريمته قائلًا: "كنت في الشغل وجالي اتصال من أحد الجيران، قالي في شخص غريب في البيت مع أختك، روحت لقيتها في حضن عشيقها، معرفتش أمسك نفسي مسكت السكينة ودبحتها، ورميت جثتها قدام بيت أمها، كانت تستاهل جابتلنا العار".
وعقب الانتهاء من سماع اعترافات المتهم، قررت النيابة إحالته للمحاكمة الجنائية، وجاء قرار النيابة بعد أنَّ تسلمت تقرير الطب الشرعي الخاص بالمجني عليها، وتحريات المباحث النهائية بشأن الواقعة، التي أكّدت أنَّ المتهم هو مرتكب الجريمة، وانتهت من سماع أقوال زوج الضحية، والجيران، وأصدرت قرارها السابق.
وجاء في تحريات وتحقيقات المباحث، أنَّ الواقعة بدأت بورود بلاغ من سكان شارع التوحيد بعرب الساحة لمركز شرطة الحوامدية، بوقوع جريمة قتل، وانتقلت قوة أمنية إلى مكان الواقعة، وتبيّن أنَّ المجني عليها "سلمى" (25 عاما) ربة منزل، متزوجة منذ عدة سنوات ولديها طفلين، وكشفت مناظرة الجثة أنّها مصابة بعدة طعنات في الرقبة والجانب الأيمن، ومرتدية جميع ملابسها عدا غطاء الرأس، وملقاة أمام مسكن والدتها في شارع "مسجد التوحيد".
وأضافت التحريات والتحقيقات، أنَّ الفحص والمعاينة ومراجعة الكاميرات ومناقشة الشهود، أكدت أنّ شقيق الضحية وراء قتلها ويدعى "أحمد" (34 عاما)، وأنّه توجه إلى مسكنها وشاهدها في أحضان أحد جيرانهما مستغلة غياب زوجها، فاتجه إلى مطبخ الشقة وأمسك سكينًا وسدد له عدة طعنات أودت بحياتها في الحال، وعقب ذلك حمل جثتها وتركها أمام منزل والدتها وفر هاربا، وتمكنت قوة أمنية من ضبطه، وتمت إحالته للنيابة التي أصدرت قرارها السابق.
ما جاء على لسان المتهم في محضر الشرطة، تمّ إحالته للنيابة العامة التي باشرت وقررت النيابة حبس المتهم لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد، وطلبت تحريات المباحث بشأن الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

 

هذا الخبر منقول من : الوطن