طوارئ بالقاهرة والمحافظات

عدد المشاهدات 55

01:50 مساءً

الجمعة , 13 ديسمبر 2019

طوارئ بالقاهرة والمحافظات
طوارئ بالقاهرة والمحافظات

 

انخفضت درجات الحرارة أمس، بقيمة تراوحت بين درجة ودرجتين، وشهدت مناطق متفرقة في أنحاء البلاد أمطارًا بين غزيرة ومتوسطة، خاصة على السواحل الشمالية والوجه البحري ومدن القناة ونشطت الرياح المثيرة لرمال والأتربة خاصة على الطرق المكشوفة وعلى البحرين الأحمر والمتوسط، مما أدى إلى اضطراب الملاحة البحرية، صرح بذلك محمود شاهين مدير مركز التنبؤات بالارصاد الجوية.

وأضاف أنه يتوقع انحسار فرص سقوط الأمطار اليوم على السواحل الشمالية وسيناء مع استمرار نشاط الرياح المثيرة للرمال والاتربة على شرق البلاد. .

وشهدت قرى ومدن محافظة البحيرة موجة من الأمطار الغزيرة التي صاحبتها رياح وخاصة المدن الشمالية (رشيد وأدكو وكفر الدوار)، وتحولت الشوارع إلى برك ومستنقعات.
ومن جانبه، أشرف اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة على  أعمال رفع تراكمات المياه من شوارع دمنهور، والتأكد من مدى جاهزية المعدات والأطقم أثناء التعامل مع موجة الأمطار التي تشهدها المحافظة، حيث تم شفط ومسح كافة التراكمات بالشارع، كما تابع المحافظ انتظام سير حركة السيارات وإنتظام كافة الأعمال الجارية بالشوارع.
 
وتعرضت محافظة الإسماعيلية لعاصبة رعدية ممطرة صباح امس  واستمرت بقوتها الكاملة لنحو 10 دقائق حيث  تساقطت  كميات هائلة من مياه الأمطار  مع هبوب رياح مفاجئة تجاوزت سرعتها عند بداية العاصفة  80 كيلومترا فى الساعة.
 
وتكدست كميات كبيرة من المياه بعدد من المحاور المرورية الرئيسية وشوارع مدينة الإسماعيلية وباشرت أجهزة الأحياء ومجلس المدينة عمليات شفط المياه، وفي سياق متصل نفذ مرشدو هيئة قناة السويس مناورات الإبحار تحت ظروف الرياح القوية الطارئة بزيادة سرعات السفن إلى ما يتجاوز 20 عقدة بحرية في الساعة، وذلك لتلافي تأثيرات دفع الرياح الجانبية على أبدان السفن والتى من شأنها إخراج السفن عن مساراتها حال الإبحار بالسرعات الأبطأ.

وشهدت شوارع وميادين مركزي طنطا والمحلة بمحافظة الغربية، أمس إطلاق مبادرة شعبية من جانب الأهالي وأصحاب المحلات التجارية الذين بدأوا في التعامل مع ظروف سوء الاحوال الجوية وهطول الامطار الغزيرة فى كسح المياه باستخدام أدوات الكنس وكسح المياه من المساحات وتحويلها إلى بالوعات الصرف الصحي العمومية بطول شوارع البحر الرئيسي وسط غياب كامل لمعدات وسيارات كسح وشفط مياه الأمطار.

وأعلنت غرفة العمليات بديوان عام المحافظة، رفع حالة الطوارئ وانتشار الدوريات المرورية على الطرق لتنظيم الحركة المرورية.

ووجه محافظ الغربية رؤساء المدن والأحياء بسرعة شفط مياه الأمطار من الشوارع حال تجمعها، وذلك تيسيرا على حركة السيارات والمواطنين.

واجتاحت الإسكندرية موجة من الطقس السيء بجميع أحياء المحافظة، صاحبها أمطار رعدية غزيرة وعواصف شديدة وانخفاض ملحوظ فى درجات الحرارة.

وتسببت الأمطار، فى غرق عدد من الشوارع بمختلف أحياء الإسكندرية، من بينها شارعا أبو قير وبورسعيد، ما أدى لارتباك حركة المرور، وتم الدفع بـ 93 سيارة «شفط» وفرق الطوارئ لشفط تراكمات الأمطار من الشوارع، لضمان استمرار حركة المرور.

وفي القليوبية سقطت أمطار متوسطة صاحبتها رياح شديدة على مختلف أنحاء المحافظة أدت إلى عزوف المواطنين عن الخروج من المنازل، وأعلنت المحافظة حالة الطوارئ القصوى، وشكلت غرفة عمليات بالتنسيق مع مديريات الصحة والتضامن الاجتماعى لمواجهة أى حوادث قد تنجم عن الطقس السيء.



وفي المنوفية امتلأت الشوارع الجانبية بمياه الأمطار والتجمعات المائية من الأمطار الغزيرة الا أن الاجهزة التنفيذية بالمحافظة تمكنت من سحب تجمعات المياه بشكل فورى وازالة آثارها من غالبية الشوارع بعدما وجه المحافظ اللواء إبراهيم أبو ليمون، رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بمتابعة الشوارع والميادين بمراكز المحافظه للعمل على سحب تراكمات مياه الأمطار بسرعة.

وفي كفر الشيخ استيقظ أهالى قرى ومدن المحافظة أمس على اصوات الرعد وتساقط الأمطار التى أدت إلى تراكم كميات كبيرة من المياه بالشوارع، وانتشر رجال الوحدات المحلية بالشوارع فى الصباح الباكر لرفع المياه المتراكمة وإعادة حركة السير إلى طبيعتها.

وفي ذات السياق توقفت حركة الصيد ببحيرة البرلس والبحر المتوسط شمال المحافظة نظرا لهطول الأمطار وسرعة الرياح وارتفاع الأمواج التى تشكل خطرا كبيرا على حياة الصيادين.

وفي دمياط تعرضت العديد من أنحاء المحافظة لطقس سيئ وسقوط أمطار وسط حالة من الغيوم وتأثرت حركة الصيد بإغلاق بوغاز عزبة البرج، نتيجة لارتفاع الامواج وسرعة الرياح، وأعلنت  الدكتورة منال عوض المحافظ حالة الطوارئ وكلفت رؤساء مجالس  المدن والقرى برفع درجة الاستعداد لسرعة ازالة اثار الأمطار لعدم تراكم المياه.

وفي بورسعيد ضربت موجة الأحوال الجوية السيئة بورسعيد  أمس وسط أجواء باردة لم تظهر معها الشمس طوال اليوم وبدأت موجة الأمطار المصاحبة للرياح الشديدة تغطى اجواء المدينة وخفت معها إلى حد كبير الحركة فى الشوارع وأسواق المنطقة الحرة كما تم إغلاق ميناء الصيد.

 وفي الفيوم تسببت الأمطار الغزيزة مصحوبة بسقوط قطع صغيرة من الثلج استمرت  نصف ساعة  على معظم أنحاء مراكز وقرى المحافظة فى غرق الشوارع الرئيسية والجانبية، وسقوط 4 أعمدة إنارة فى طريق القاهرة الفيوم عند مدخل قرية الإعلام وانتقلت شركة الكهرباء للموقع لاتخاذ الإجراءات اللازمة ودفعت الأجهزة التنفيذية بالمحافظة ببعض سيارات شفط المياه فى الأماكن الرئيسية، وتركت القرى غارقة فى المياه والميادين وخفضت وزارة الموارد المائية والرى، المناسيب والتصرفات المائية الواردة إلى الترع كإجراء احترازى لتكون الترع والمصارف جاهزة لاستيعاب أى كميات أمطار واردة إليها.

وقال د. رجب عبد العظيم أن  الوزارة مستمرة فى رفع حالة الطوارئ لكافة محطات الرفع التابعة للوزارة، والمتابعة المستمرة للمجارى المائية، حتى الانتهاء من موسم الشتاء ومراقبة المناسيب على مدار الساعة، وسحب المياة الزائدة فى الاراضى الزراعية.
أعلنت وزارة التنمية المحلية، رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات وزيادة أطقم الخدمات الطبية وعمل أماكن إيواء للمتضررين من الأمطار والتأكد من صلاحيتها.

وحرص اللوء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، على متابعة جهود المحافظات فى مواجهة الامطار، والتأكد من اتخاذ كافة التدابير والاحتياطات اللازمة للحفاظ على أمن وسلامة المواطنين، وطالب بإعادة توزيع عربات شفط المياه مما يتناسب مع أماكن تجمع الامطار، وأشار إلى أن غرفة عمليات الوزارة تتابع على مدار اليوم كافة التطورات بالمحافظات وأماكن سقوط الأمطار والاضرار التى تسببها وتقوم بإعداد تقارير دورية على مدار اليوم.

وتفقد اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة عدة مناطق بأحياء القاهرة لمتابعة أعمال رفع تجمعات المياه الناتجة عن الامطار المتوسطة التى تعرضت لها القاهرة.
وأشار المحافظ إلى أن الشفاطات المتوافرة بالأحياء تحركت لإزالة اى تجمعات مائية بالمحاور والأنفاق ومطالع ومنازل الكبارى بما لايؤثر على انتظام الحركة المرورية او غلق الشوارع مما ساعد على انسياب الحركة المرورية، وأثناء جولة المحافظ لاحظ وجود تجمعات للمياه فى منزل كوبرى الملك خالد ( اتجاه المقطم) وعلى الفور تم استدعاء المعدات وازالة تراكمات المياه على الفور.

هذا الخبر منقول من : اخبار اليوم